من نحن

ما زالت الجماليات والفنون – وعلى امتداد التجربة البشرية – من أقوى الوسائل التي تربط الأفراد والمجتمعات بجواهر ومعاني الانسانية بكل رقيها وسموها، وهي كذلك تشكل أنجح الاساليب التواصلية بين البشر واكثرها مؤثرية وفاعلية. لذا تزداد اهميتها والحاجة اليها كلما ازداد بعد الظروف الاجتماعية والعصرية عن القيم الانسانية الأصيلة، ويتعزز دورها الايجابي والفعال على كافة المستويات التواصلية وخصوصا التربوية منها.

انطلاقا من ذلك كله كانت "أطوار"، فكرة ومشروعا وبرنامجا للتوعية والتربية الموسيقية البناءة والهادفة. بالإضافة الى ذلك تطرح اطوار رؤية شاملة حول جميع الاحتياجات الموسيقية لمختلف المؤسسات والجهات ضمن البيئة الفكرية التي تنتمي اليها بما في ذلك الآليات العملية والانتاجية لتلبية تلك الاحتياجات بالجودة المطلوبة على مستوى الشكل والمضمون.

وبناءً عليه انطلقت المعزوفة الأطوارية في العام 2010 لتشق طريقها الى مسامع كل التواقين الى خوض تجربة موسيقية جمالية راقية ونقية في رحلة آمنة وممتعة بين عباب الأنغام.

ولتحقيق الاهداف المذكورة اتخذ البرنامج الأطواري مسارات ثلاثة متوازية ومتكاملة:

الأبحاث والدراسات الموسيقية

يهدف هذا المسار الى توصيف واقع الظاهرة الموسيقية في المجتمع الحالي توصيفا علميا دقيقا وبالتالي اقتراح سبل التنقية والتطوير والتنمية كنتاج بحثي علمي موثق وممنهج. ويتخذ هذا الجهد اشكالا عدة منها: الأبحاث العلمية، الدراسات الميدانية، الترجمة، المحاضرات والندوات التثقيفية، كتابة ونشر المقالات العلمية التخصصية، تأليف الكتب والمناهج التعليمية والتربوية، إصدار مجلة علمية دورية وغير ذلك.

التربية الموسيقية والتدريب

يعتبر منهج اطوار للتربية الموسيقية_ وبإشادة العديد من الجهات الرسمية كمركز البحوث التابع لوزارة التربية اللبنانية وكقسم الموسيقى في كلية التربية في الجامعة اللبنانية وكذلك ادارة المعهد الوطني العالي للموسيقى في لبنان (الكونسرفاتوار)_ من احدث المناهج عالميا واكثرها جاذبية وفائدة ومتعة. فهو خلاصة تجارب وخبرات تعليمية ودراسات موسيقية اكاديمية لأكثر من عشرين عاماً ومتابعة احدث مناهج التربية الموسيقية على مستوى العالم خلال القرن الأخير بالإضافة الى دراية تفصيلية حول الخصوصيات الاجتماعية والثقافية والفكرية لمجتمعاتنا. لذا فقد أثبت تميزه وبشكل سريع وذاع صيته داخل وخارج لبنان. ويعتمد عليه مركز أطوار للموسيقى بشكل أساسي في تحقيق اهداف هذا المسار الثاني، وذلك من خلال الدورات التدريبية التي تقام داخل المركز (AGC أو Attwar General Course ) او من خلال اهم مؤلفات المركز التعليمية وهي سلسة كتاب "أعزف اليوم" بأجزائه الثلاثة والمعتمدة لدى العديد من المؤسسات التربوية والكشفية وغيرها. ولهذا الغرض انشأ المركز داراً لتأهيل المربي الموسيقي القادر على القيام بهذا الدور بالشكل الفعال.

الإنتاج الموسيقي

يعتبر مركز أطوار أن العناية بالمنتج الموسيقي هي من صلب اهتماماته وأهدافه. فهو، أي المنتج الموسيقي من جهة يشكل الخلاصةالطبيعية للكثير من الجهد التدريبي والتعليمي بالإضافة الى كونه احد اهم الاحتياجات الموسيقية للعديد من المؤسسات في مجتمعاتنا خصوصا التربوية والاعلامية. وفي هذا السياق يقوم المركز بدورالاشراف على التنفيذ السليم والهادف للأعمال الموسيقية للعديد من المؤسسات كما وانه يضطلع بدور الرقابة والاشراف على سلامة المنتج الموسيقي المنفذ لتلك المؤسسات الاعلامية والتربوية

3

فروع


افتتحنا ثلاثة فروع خلال 7 أعوام
3

كتب


اصدرنا ثلاثة كتب حتى الان
936

طالباً


دربنا 936 طالباً خلال ستة أعوام
7

أعوام


عمر المركز 7 سنوات